معاً هناك المزيد

معاً تُغني ثقافتنا

منذ انطلاقنا قبل أكثر من أربعة عقود، لعبنا دوراً في تعزيز روح العمل كفريق. ولكوننا شركة إماراتية، فإننا نفخر بتراثنا الغني، ونتبنى القيم والأفكار الثقافية في كل ما نقوم به، لنكون اليوم صلة الوصل بين إرث وثقافة الدولة وهدفها لتصبح واحدة من أكثر الدول تقدماً رقمياً حول العالم.

اليوم الوطني

لقد حققت دولة الإمارات العربية المتحدة إنجازات عديدة على مدار الخمسين عامًا الماضية ، وستواصل القيام بذلك على مدار الخمسين عامًا القادمة. إنها مثال ساطع للتسامح والوحدة، حيث تعايش على أرضها الناس من مئات الدول ، ومن مختلف العادات والتقاليد ، في وئام على مدى السنوات الماضية. وكانت "اتصالات" هناك طوال الوقت ، حيث جمعت الناس معًا ، وساهمت في نمو البلاد ، وستواصل القيام بذلك، لأن المهم أن نبقى معًا.

مصدر إلهامنا

إلهامنا أولاً يأتي من الناس حولنا، وبالمقابل نحاول دومًا إلهام الناس، تكنولوجيا اليوم تقربنا من بعض أكثر وأكثر، ولذلك نسعى لتقديم تكنولوجيا تتمحور حول الناس. في الواقع، كل ما نفعله كعلامة تجارية يتمحور حول سكان دولة الإمارات، لأنهم وبكل بساطة هم القلب النابض لهذه الأمة الغالية.

يوم العمال

احتفلت اتصالات بيوم العمال عبر تكريم الجنود المجهولين الذين يعملون بجد من خلف الأضواء، حيث قامت بمنح 15 عاملاً منح دراسية لبناء مستقبل أبنائهم، تقديراً لجهودهم في بناء أبرز المعالم المعمارية في الدولة.

المهم أن نكون معاً

معاً هي الدافع والمحرك لبناء كل الحضارات وخلق المزيد من الانسجام والتواصل. "معاً" تحمل لنا الكثير من المعاني، ففيها نعيش كل جديد.. نستلهم إبداعاتنا.. نكتب حكاياتنا.. نلتقي ونصنع الصداقات.. نحتفل بما يجمعنا.. ونحقق أحلامنا. فحين نكون معاً.. لا شيء مستحيل.

Web

معاً هناك المزيد

جميل ما يمكننا القيام به لوحدنا.. لكن ما ننجزه معاً، شيء يتجاوز حدود الوصف.. وحدود الإمكانات. فمعاً هناك دوماً شيء مميز يجمعنا في كل اللحظة، سواء كنّا مع الأصدقاء أو العائلة أو الزملاء أو حتى أشخاص لا نعرفهم. لأن معاً.. هناك المزيد دوماً.